Showing posts with label الانتخابات البلدية التركية. Show all posts
Showing posts with label الانتخابات البلدية التركية. Show all posts

التفاعل الاعلامى مع نتائج الانتخابات البلدية التركية

توجهات الاعلام العالمى بعد نتيجة النتخابات البلدية في تركيا
خطابات الكراهية التي دأب إردوغان على بثها خلال الترويج لمرشحي العدالة والتنمية تسببت في خسارة الحزب للمدن التركية الكبرى، ليتجرع الحزب الحاكم هزيمة ثقيلة نتيجة أخطاء رجب. 

للمرة الأولى فازت المعارضة ببلديات كبرى مثل العاصمة أنقرة وأكبر مدن تركيا إسطنبول (والتي شغل أردوغان منصب عمدتها في السابق) إضافة إلى إزمير ومدن أخرى.
صحيفة "كريستيان ساينس مونيتور" الأمريكية قالت:  إن انتخابات البلديات الإشارة الأولى لبداية النهاية للحزب الحاكم، ما يعني أن أيامه في السلطة قد تكون معدودة، برغم الحملات الشرسة التي تولى إردوغان بنفسه إدارتها من مسيرات ومؤتمرات وحشد انتخابي ضخم.
أضافت: "تميزت المسيرات الانتخابية للعدالة والتنمية بخطابات مثيرة للانقسام وصف إردوغان خلال أكثرها المعارضين بأنهم إرهابيون وهددهم بالملاحقة القضائية، وألقى باللوم على من أسماهم بالأعداء في الغرب بسبب المصاعب الاقتصادية لتركيا".
خطابات الكراهية التي دأب إردوغان على بثها  تسببت في خسارة الحزب للمدن التركية الكبرى، ليتجرع الحزب الحاكم هزيمة ثقيلة نتيجة أخطاء رجب. 
للمرة الأولى فازت المعارضة ببلديات كبرى مثل العاصمة أنقرة وأكبر مدن تركيا إسطنبول (والتي شغل أردوغان منصب عمدتها في السابق) إضافة إلى إزمير ومدن أخرى.
صحيفة "كريستيان ساينس مونيتور" قالت:  إن انتخابات البلديات الإشارة الأولى لبداية النهاية للحزب الحاكم، ما يعني أن أيامه في السلطة قد تكون معدودة،برغم مشاركة اردوغان نفسه في الدعاية لمرشحيه
أضافت: "تميزت المسيرات الانتخابية للعدالة والتنمية بخطابات مثيرة للانقسام وصف إردوغان خلال أكثرها المعارضين بأنهم إرهابيون وهددهم بالملاحقة القضائية، وألقى باللوم على من أسماهم بالأعداء في الغرب بسبب المصاعب الاقتصادية لتركيا".
رمزية  أنقرة وإسطنبول
 الرئيس التركي اعترف بالهزيمة دون أن يذكر اسطنبول أو أنقرة، قال إن السبب الوحيد لأية نتائج غير جيدة للحزب تمثلت في "عدم مقدرتنا على توضيح أنفسنا لمواطنينا وعدم قدرتنا على دخول قلوبهم"، ما يناقض ما جاء خلال خطاباته في المسيرات والبرامج التلفزيونية التي تم الترويج لها من قبل في سائل الإعلام المؤيدة للعدالة والتنمية. 
"كريستيان ساينس مونيتور" أكدت أن خسارة الحزب الحاكم لمدينة اسطنبول تعد رمزية بشكل خاص للعدالة والتنمية، حيث إنها المدينة التي شهدت الظهور الأول لأردوغان سياسيا  حيث كان يشغل منصب عمدة المدينة.
تابع: "خسارة إسطنبول ستضعف من حكم إردوغان  ، نظرا لأن المعارضة تسيطر في الوقت الحالي على مدن بها 70% من إجمالي الناتج المحلي للبلاد،
تغيرات جذرية
وفق تقرير نشره موقع "تي 24" التركي اليوم الأربعاء فإن نتائج انتخابات البلديات مثلت صدمة للحزب الحاكم، مشيراً إلى وجود كواليس تدور داخل العدالة والتنمية بعد تلقيه هزيمة ساحقة  بضرورة بإجراء تغيرات جذرية.
أضاف: "خسارة العدالة والتنمية نحو 14 بلدية، على رأسها أنقرة وإسطنبول وإزمير، ستظهر عواقبها على إدارة الحزب الحاكم ومجلس الوزراء، بينما من التخبط والاضطراب في الحزب من المتوقع أن يظهر في التشكيلات المركزية التي أعدها إردوغان".
تابع: "هناك احتمالية لوجود تغيرات جذرية في قيادات حزب إردوغان وإدارته، مشيرا إلى ادعاءات تفيد بأن العدالة والتنمية يشهد أزمات داخلية، تتمثل في توجبه اتهامات من المسؤولين لبعضهم البعض بعد ظهور نتيجة الانتخابات".
 

دقائق يوم اختفي فيها الديناصور من كوكب الارض

اختفاء الديناصور من خلال ادلة جيولوجية يتمثل السجل في قطعة صخرية مستخرجة من حفرة مدفونة في خليج المكسيك، وهي عبارة عن رواسب تشكلت بعد س...