Showing posts with label تونس. Show all posts
Showing posts with label تونس. Show all posts

نصر لم ينتهى و لم يتحقق بعد

هل يملك احد ان يفسر لنا ماذا حدث في تونس ؟ لقد حاولت امتصاص الامر و هضمه قبل الاقدام على تفسيره او تبريره هل الحكاية هى مجرد تصاعد شرارة احتجاجات اجتماعية الهبت ملابس الوطن فأحترق ؟ ام ان الناس كانوا يتضورون للثورة على اتفه الاسباب ؟و هل هى مجرد معركة بن البوعزيزى و بين بن على ام ان الحرب اوسع من ذلك و تشمل الشعب كله ضد النظام ؟
ان الاوضاع الاقتصادية في تونس ليست هى الاسوأ على المستوى العربى و الافريقى فلماذا هبت الجماهير هناك و لم تهب في غيرها و هل لطباع الناس دخل في حدة حركتهم و اتجاهها ؟
المعروف عن اهل المغرب العربى انهم اشد توترا و عصبية من شعوب كثيرة صحيح انهم ذواقة للفنون و اهل ادب لكن الملاحظ عليهم انهم انفون انفة لاضجر السريع و قد كان هذا الطاغية من القلائل الذين تعمدوا اثارة الشعب ليس فقط في رزقه بل و الاشد في دينه و مسجده و صلاته ما اوغر الصدور ضده فلم يترك لنفسه مجالا لكسب اى صديق او نصير بين عامة الشعب دعك من تلك المظاهرات الملونة المصطنعة في اعقاب الاستفتاءات و الاجتماعات لكن في الشارع و في البيت و في المصنع و في الاسرة كان الجميع على قلب رجل واحد يمقتوا هذا المستبد الطاغية و ما كانت شرارة البوعزيزى الا عود الثقاب الصغير الذى اشعل البلد كلها و هى البلد المحتقنة المضطرمة غضبا ضد ديكتاتور مستبد لا يرحم الناس و لا يفقه كيف يسوسهم
لقد كان مشهدا جديدا للحاكم العربى حين تقترب السكين من رقبته فيقول نعم لقد فهمتكم بعد خدمة 23 سنة يقول انه الان قد فهم شعبه هل هذا سياسى ؟ هل هذا مسئول ام انه متمسك بالمقعد حتى يقلبه احد بمن عليه
المهم طاحت الايام و حركة الشعب بالمستبد و ذهب بن على لكن يبقى السؤال هل ذهب بلا عودة ؟ لقد سمعت جملة في غاية الروعة تقول لقد ذهب الديكتاتور و ما زالت الديكتاتورية باقية نعم رحل بن على تاركا رجاله الذين يشبهون العنكبوت العالق في الاركن في الحكومة و في الحزب و في كل زاوية ما زالوا يتكلمون كما لو كانوا لم يكونوا ادوات الجريمة و الفساد و البلاء في تونس ما زال الحزب الفاسد موجود و يتكلم و يتحكم و كإن الشعب كان يحارب طواحين الهواء
المشهد على خطورته يذكرنى بوضع رجال الحزب الوطنى الذين ينتقلون كالموجة مع كل الحكام نراهم و في كل الواجهات سواء كان الاتحاد الاشتراكى او مجلس الامة او حزب وطنى
و لهذا اقول لشعب تونس انكم انتصرتم نصرا كبيرا الا الكثير

النيوليبرالية في شيلي

مقال بقلم الاستاذ عمرو صابح "ولدت النيوليبرالية في شيلي، وستموت أيضا في شيلي" عبارة موجزة كتبتها فتاة على واحدة من لافتات التظاهر ...